الأحد، 19 ديسمبر، 2010

هندسة = الهونجا حتى الموت !

منذ بداية العام و أنا ادخل كل يوم إلى نفس القاعة المملة في الكلية في إنتظار بداية محاضرة الفيزياء، و في كل يوم كان أول ما أقرأه عند دخول القاعة و الجلوس هو تلك الجمله المكتوبة على الحائط بجانب السبورة، هندسة = الهونجا حتى الموت !! .. بالطبع كتب هذه الجمله أحد الطلبة الذين مروا في هذه القاعة، كانت الجملة ملفتة جداً و لكني لم أفهم معناها إلا عندما شرحه لي أخي بالصدفة.
يقال أن أحد الرؤوساء ذهب و أربعة من وزرائه لزيارة دولة إفريقية، و هناك طلع عليهم مجموعة من قطاع الطرق، فخطفوهم و إقتادوهم إلى زعيم قبيلتهم، و هناك قال لهم الزعيم أنهم دخلوا إلى أراضي القبيلة و أنهم سيخيرون بين عقابين .. الأول هو الموت و الثاني هو الهونجا، و بدأوا بتخيير الرئيس و وزراءه، فسألوا أول وزير، الموت أو الهونجا ؟ .. لم يعرف الوزير ماذا يختار ففضل الهونجا على الموت، فنظر الزعيم إلى الحراس و قال لهم إغتصبوه ! .. و أختار كل الوزراء الهونجا بدل الموت، إلى أن وصلوا للرئيس فسألوه الهونجا أم الموت ؟ .. فرد الرئيس (أموت بشرفي أحسن)، و أختار الموت، فنظر زعيم القبيلة إلى حراسه و قال لهم: هونجا حتى الموت ^_^ !

إنتهى !

3 التعليقات:

نسيم الفجر يقول...

هههههههههههه خطيرة يا خيي
ههههههه أضحك الله سنكم

حسام عادل يقول...

أهم حاجة في كلية الهندسة هو النضال والكفاح وعدم الإحباط مهما حصل .. والنية .. فيه ناس بتنجح في كلية الهندسة بالنيّة علي فكرة :)

غير معرف يقول...

:)

إرسال تعليق