الخميس، 25 نوفمبر، 2010

إبتسموا أنتم أيضاً !

لا أعرف السر في الإبتسامة التي تعتلي وجهي دائماً، ربما يعتقدها البعض إبتسامة ساذجة، و لكني أعلم في داخلي أنها ليست كذلك، أستيقظ صباحاً و ربما بعد أول عدة خطوات من السرير ترتسم على وجهي إبتسامة عريضة، الموضوع لا علاقة له بحالتي النفسية أو مدى إنشغالي بأي شيء، الإبتسامة موجودة في كل الأحوال !.. في الكلية .. في المنزل .. في النادي .. في السيارة .. الموضوع ليس سيء !
يسألني أحدهم عن سر الإبتسامة العريضة، فأرد بإجابتي النموذجية: مفيش إفتكرت حاجة حلوة ! .. برأيي أن القدرة على الإبتسام هي شيء عظيم و نعمة أحمد الله عليها، هناك دائماً شيء يمكنه دفعك للإبتسام مهما كانت الظروف ! ..إذا رأيتم شخص يسير في الشارع مبتسماً دون سبب واضح، إنظروا في عينه و إبتسموا أنتم أيضاً، و أكملوا طريقكم، فذلك سيسعدني !

5 التعليقات:

نسيم الفجر يقول...

ههههههه
جميلة النهاية :) :) الأستاذ يحيى المبتسم الدولي

Ahmed Hassanin يقول...

هههههه ماشي ياعم

ادي ابتسامة :D

علي العامر يقول...

الإبتسامة هي مفتاح القلوب ..

Criativo يقول...

ههههههه من الرائع أن تكون مبتسماً :)

حسن يحيى يقول...

أشكركم جميعاً على مروركم.

@علي العامر: لا أعرف كيف أبدي لك إعتذاري عما يحدث ...

إرسال تعليق